Sunday, February 24, 2008

بقايا من خريف

لون الغيوم
ـــــــــــــــ


ماتت فى عين الناس
ملامح ضحكتى
وبينتهى اثرالسكوت
والخوف ملل
والصعب فى عيون النهاية
بيبتدى
ومرايتى رافضة تبصلى
وخيالى رافض
يبقى ظل وطيف حزين
.
.


.
.

كمـّـل سكوتك
وابتدى
قبل النهاية بكلمتين
تهمس بصوت بيموت
وتصرخ فى العدم
يمكن جراحك تنكتم
وتعيش على ظل السنين
بهتانة صورة بسمتك
والضحكة مفضوح سرها
بتجارى بيها الفرحانين
والعمر جنبك
سِـبحة مفروط حَبّها
والعين بيعكس ضلها
معنى الانين
.
.
.

كمل شرودك فى الحياة
واحجز فى عقل الناس مكانك
وابتدى الدور من جديد
السقفة هتهزك اكيد
بيزيد معاها المعجبين
وهتتقن الدور بالاوى
خليك قوى
واياك تخونك دمعتك
دى الناس بتعشق بسمتك
وسط الهموم
وانت اللى عايش وحدتك
بيزلزلك لون الغيوم
بيدوم مع صمتك صدى
بيردده همس الحنين
وبينتحر فيك الامل
والخوف ملل
والذكرى فى عيونك خجل
والموت بيخنق دمعتك
والشوق دفين
كمّـل جميلك قولّـنا
سر البراءة فى ضحكتك
او عرّف الناس انت مين
ترجم معالم صفحتك
قبل النهاية بكلمتين
.
؟

مجهول وبتحدى الزمن
والوقت بقى مِلك الشجن
وبقيت مثال للمجروحين




أحمد البوهى
ــــــــــــــــــــــ

26 comments:

واصطنعتك لنفسي said...

بالرغم من كلمات الحزن والشجن التي تقطر من الحروف إلا أني أحسستها لا تدعو إلي اليأس..بل هي تسخر منه

مكثفة جدا..ومركزة فيها جرعة الأفكار..أحتجت إلي قرآتها أكثر من مرة..وهو ما أمتعني لأني أحسستها تغلبت علي عقلي فأحتجت قرآتها مرات لكي أدركها..أكاد أجزم أنها مستعصية قليلة..وهو ما يزيدها جمالاً في نظري

"مرايتي خايفة تبصلي
أعتقد إني بعد قراءة هذه الأببيات لأول مرة سأنظر للمرآة بمنظور آخر..غير متوقع..وبديهي جدا
فلو كنت مرآة ..لتحاشيت النظر إلي

الضحكة مفضوح سرها..أروع تشبيه رأيته حتي الآن لضحكة باهتة..مصطنعة

لمستني جدا جدا الابيات من أول كمل شرودك في الحياة واحجز في عقل الناس مكانك..فيها شيء ما مسني من الداخل..غير إني دائما ما تخونني دمعتي..هذه اللعينة تخونني دوماً

جميلة يا إنكسارات ..حقاً رائعة دون مبالغة

منة الله said...

أجمل ما في انكساراتك أنها تحمل بين ثناياها انتصارات من نوع آخر
منتهى القوة أن نحفظ انكساراتنا عن العيون لتبقى سر ربما نجد من يستحق أن نبوح له بها
وافر احترامي لقلمك المبدع يا اخ أحمد
و يا رب الزيارة الجاية الاقى الانكسارات اتبدلت انتصارات و أمل و سعادة

حزيــــــــــــــــــن said...

عارف الورد ؟؟
تخيل لو رديت على سؤالى البسيط دا فى اربع صفحات اد ايه تبقى مبدع لو محصليش ملل منك فى الرد
اهو دا اللى حصل مع القصيده دى
ماتت فى عين الناس ملامح ضحكتى
تخيلتك وانت واقف على مسرح وبتأدى دور مش شرط تكون ممثل وممكن يكون المسرح هو الحياه اليوميه والناس ظاهره فى عيونهم صورتك زى المرايه لكنها ماتت من وجهة نظرك لأنك مش بتضحك فى الحقيقه
والصعب فى عيون النهايه بيبتدى
يااااااااااااه
تخيلت انك حالاً خلاص هتنهى الدور بتاعك اللى بتمثله ومع انتهاء الدور هتنقلب الضحكه اللى على وشك بسرعه لوجه عابس بمجرد انسدال السدار فعلا الصعب هيبتدى بتهون على الناس همومهم وانت ملياااااااان هموم
والذكرى فى عيونك خجل
الجمله دى بتمثلنى شخصياً
سر البراءه فى ضحكتك بعد ما قلت فوق انها بهتانه ومفضوحه بيعبر اد ايه انت بتتقن دورك
فى الحقيقه قد اكتب فى كل بيت صفحه كامله لذلك لا اريد ان اكون مملا ويكفينى ذلك
احمد مهنى

نـــــــور said...

ماشاء الله
رائعة رائعة بكل ماتحمله من معان

اللي اثرت فيا اوي

خليك قوى
واياك تخونك دمعتك
دى الناس بتعشق بسمتك
وسط الهموم


كمّـل جميلك قولّـنا
سر البراءة فى ضحكتك
او عرّف الناس انت مين
ترجم معالم صفحتك
قبل النهاية بكلمتين


دمت مبدعا أخي الفاضل

***
والحمد لله انا نجحت بجيد جدا
:)

قلب ينبض لله said...

ماشاء الله عليك وعلي كلامك وموهبتك وفلسفتك

ماشاء الله

maha zein said...

الله تصدق اكتشفت انك لم ترحل...جدع...وقصيدة رائعة...وكلمات رائعة...وعجبتنى اوى الحتة بتاعت...ومرايتى رافضة تبصلى
حلوة اوي وخلتني احس بيها جدا....سعات مرايتنا بتأرف منا وتقول كفاية كده...بغض النظر عن حالة الحزن الي مرايتك رفضة تبصلها...مكن بردو نكون في قمة سعادتنا ومرايتنا ترفض تبوصلنا برده...اصلها الحاجة الوحيدة الي متقدرش تكدب علينا...عادي بتارف منا متبصلناش.
بعدين بقه ادام الناس دي كلها...ولو عاوز تمسح التعليق امسحه...انا مش مية مرة طلبت منك تدخل تعلق عندي...وديما يا ناس بيقولي لا...ومبيرضاش يدخل يعلق...طب قدام الناس دي كلها...يرضيكوا يرفض يعلق عندي برغم اني بقرا عندك وبعلق...يعني كده صح ولا ايه

أحلى حيـــاة said...

هل هانت علينا انفسنا ام هنا على الناس حتى اصبحنا نضحكهم ولا يبالوا بدموعنا ام اننا تعودنا ان نصطنع تلك الحياوات الكثيره والغريبه عنا تماماً حتى تنكرت لنا وجوهنا فى المرآه
علينا ان نراجع انفسنا

inksarat said...

واصطنعتك لنفسي
.....
اشكر لكى رؤيتك المتميزة
فهى تشارك القصيدة معناها
اكرمك الله


ـــــــ

منة الله
.....
سعدت بزيارتك
وكعادتك دائما تمتلكين رؤية لتذوق ما تقرأين
دمت بخير

inksarat said...

حزيــــــــــــــــــن
.....
احمد مهنى .. رغم اننا تناقشنا فى القصيدة تليفونيا وذدناها بمناقشة مباشرة الا اننى كنت اهتقد فى مناقشتى معك هذا الكلمات التى اتى بها _احلى حياه _ لذا ساستعيرها منه لاردها اليك
ـــ

هل هانت علينا انفسنا ام هنّا على الناس حتى اصبحنا نضحكهم ولا يبالوا بدموعنا ام اننا تعودنا ان نصطنع تلك الحياوات الكثيره والغريبه عنا تماماً حتى تنكرت لنا وجوهنا فى المرآه
علينا ان نراجع انفسنا
ـــ
تحياتى لك يا صديقى

inksarat said...

نـــــــور
....
اشكرك اعزك الله
ــ
الف مبروك وعقبال الترم التانى بامتياز
ــ
دمت بخير


ــــــــــــــــــــــ

قلب ينبض لله
....
اشكر لكى مجاملتك ومتابعاتك
اشكرك جدا

inksarat said...

maha zein
......
هنالك مدونات عديدة اتابعها ولا اترك بها تعليقا ربما اذا كانت تفوق اعجابى فيفوق صمتى ما يمكن ان اعلق به فاصمت .. او ربما مالا يثير طيف التخيل لدى فلا استطيع ان اعلق ايضا .. او ربما تبعد بمدلولها وقضيتها عن مدارى الفكرى
ولا شك ان مدونتك احى هذه الانواع الثلاث
ــ
اشكرلكى اهتمامك

ــــــــــــــــــــــــــــــ

أحلى حيـــاة
....
عدت بعد غياب طال اطال الله لك عمرك وبارك لك فيه
تعليقك يحمل مفهوم مما تحمله القصيدة
اقدر رؤيتك
ولك تحياتى

قلوب بتغنى said...

لان مفيش حد هيقدر حزنك
لانه مش هينوبك غير امتعاض من حولك لو عبرت عن ياسك
فمن الافضل ان تبلع احساسك
ترسم على وجهك ابتسامه
تدارى بها الامك النفسيه
ننحدث تضحك
تهزل تخفى دمعاتك فى منديل
دنيا قاسيه
دمت بخير
ادعوك لزيارتى

Ahmed Al-Sabbagh said...

صديقى العزيز

كلمات رائعة

وورائها شاعر أجمل

وحشتنا وياريت نشوفك قريب

صديقك

أحمد الصباغ

حاسوباتيه said...

جميله قوي كلماتك فعلا

احساس لسه حى said...

عزيزى

وخيالى رافض يبقا ظل وطيف حزين

هو القدر والمكتوب ممكن يترفض

ولا ممكن نهرب منه

هو الامل بينتحر ولو انتحر ايه ممكن يخلينا نعرف نعيش الحياه

كلماتك فيها شجن واحساس عالى

يارب يدوم عليك الاحساس ده للابد

تحياتى
سلام

noha said...

لن استطيع وصف هذا البوست بكلمة سوى
رائعة .. وبه جرعة مكثفة جداً من المشاعر والاحاسيس

قد يكون به حزن او آسى .. ولكنه واقعي
فى اول مرة قرأت فيها لن أخفيك سراً
بكيت ..
وفى المرة الثانيه بكيت ايضاً لكن بصمت

احييك أخى
ودمت مبدعاً
:)

Rania said...

ابدعت
هل حقا ما يقال ان الانكسارت هى من تجعل الانسان يبدع
و تجعل من انسكاراته انتصارا
و من حزنه شجن جميل يعزف باوتاره على القلب
فى موسيقى هادئة و حالمه

حقا ابدعت

ابو مفراح said...

السلام عليكم
جميله جدا تلك النظم
بها روح و معنى طيب
تحياتى ابو مفراح

inksarat said...

قلوب بتغنى
ـــ
اسعدنى مرورك ..واشكرك
دمت بخير كذلك

ـــ...ــ

Ahmed Al-Sabbagh
ـــ
نورت المدونة ... وطبعا ليك وحشة
ان شاء الله نتقابل عن قريب
وربنا يكرمك على كلامك المجامل
وربنا يديم المعروف

inksarat said...

حاسوباتيه
ــ
بشكر زيارتك جدا
لكى تحياتى

ـــ...ـــ

احساس لسه حى
ــ
ربنا يكرمك ... انا هنتظر زيارات متكررة مع السنة الجديده
وكل سنه وانت طيب تانى
ربنا يكرمك

inksarat said...

noha
ـــ
دائما ما تحمل تعليقاتك جرعة تشيجيع وتفاعل عالى
ربنا يبارك فيكى ...
ودمت بكل خير
ــ
تحياتى

ـ...ـــ...ــ

Rania
ــ
انا لا اعتبر نفسى مبدعا .. ولكنى اظن ان الانكسارات تستطيع ان تصنع ابداعا وربما اكثر من ذلك
اشكرك جدا

inksarat said...

ابو مفراح
ــ
ربنا يكرمك يااخى
اشكرك جدا

أحمد سلامــة said...

ما اروعك
ليس اجمل من كلامك سواه
هاقرا تاني بجد
يستاهل وميتشبعش منه
الشعر جميل والفلسفة جميلة
والجمال لما بيجتمعو سوا
تسلم
------
ميرسي على سؤالك يا صديقي

امواج said...

قليل قوى لما الواحد بيقرا حاجه ومش بيبقى عاوز يخلصها
بجد القصيده دى بدخل هنا اقراها كتير وبخاف ارد متصدقش
كنت متخيله ان مفيش شعر ممكن اقراه الف مره ومملش غير شعر فاروق جويده

قصيدك دى مشعرفش بجد فيها ايه يشد بالطريقه دى

انا تصفحت مدونتك

ومندهشه بجد ان فيه ناس كده وموصلوش ان الدنيا كلها تعرفهم

ربنا يوفقك

ام البنات said...

ماشاء الله مفرداتك رائعه
مدونتك تستحق الزيارات المتكرره
نسأل الله ان يجبر انكساراتك

د/اجدع بنوته said...

هايله يابوهىى

بتطوووع الكلمات ف اديك

زى الحديد المنصهر كده

فناااااااان